لم تُسفر جلسة التفاوض التي انعقدت اليوم الإثنين 03 أكتوبر 2022 بين الجامعة العامة للتعليم الأساسي ووزارة التربية عن أي اتفاق.

وكانت الجلسة، قد تناولت وضعية التشغيل الهش في القطاع.

وفي بيان سابق لها اليوم، طالبت الجامعة العامة للتعليم الأساسي بتحسين المقدرة الشرائية للمدرسين وصرف مستحقاتهم المالية وإنهاء التشغيل الهش في وقت يمثل عدد المدرسين المتعاقدين ثلث العاملين في القطاع.