تنعقد بعد حين جلسة بين الجامعة العامة للتعليم الأساسي ووزارة التربية بحضور وزير الشؤون الاجتماعية وسيكون وضعية التشغيل الهش في القطاع أحد أهمّ محاور جلسة العمل.

يذكر أن لقاء الجهات الأخير للتعليم الأساسي قد اقرّ جملة من التحرّكات جاءت بعد اعتصام أعضاء الجامعة في مقرّ وزارة التربية والنقابات الجهوية والأساسية في المندوبيات وبعد يوم غضب أمام وزارة التربية انتقل إلى ورئاسة الحكومة بالققصبة تعبيرا عن رفض القط  صيغ الانتدابات الهشة والمماطلة في تطبيق إدماج أساتذة الأساسي النواب.

 

 المصدر: الشعب نيوز