تطرق وزير الشؤون الاجتماعية، مالك الزاهي، اليوم الجمعة 19 أوت 2022، إلى المفاوضات مع الشركاء الاجتماعيين وأكد السعي لتحقيق هدنة اجتماعية ومرافقة التونسيين لمواجهة الاصلاحات العميقة.

وقال، خلال افتتاحه المنتدى الاقتصادي لتونسييّ العالم تحت شعار "نستثمرو في تونس" الذي ينظمه ديوان التونسيين بالخارج بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة في بنزرت، إنه ليس بالغريب على تونس المفاوضات والجلوس إلى طاولة الحوار.

 وأضاف الزاهي أنه تم إجراء سلسلة من الجلسات وتوجت بتوقيع عقد اجتماعي مهم جدا طُرحت فيه عديد المشاكل التي تعرضت لها الحكومة والتي  تعاني منها الطبقة الشغيلة وتم سابقا العمل عليها صلب لجنة 5 زائد 5.