نفى الأمين العام للاتحاد التونسي للشغل دعوة الاتحاد لانتخابات رئاسية مبكرة.
وقال الطبوبي في حوار لتلفزيون الشرق مع الاعلامي مكي هلال، إن "الاتحاد لديه نضج سياسي لكنه ليس حزباً سياسياً لكي يدعو لانتخابات مبكرة".
واوضح الطبوبي أن الاتحاد لا يرى أي مشاكل في شخص رئيس الجمهورية قيس سعيد، لكنه شدد على أن ذلك لا يعني تأييده.
وقال الطبوبي إن "الاتحاد العام التونسي للشغل لن يكون حطب نار للمعارضة، ولن يكون بوق دعاية للسلطة".
وتابع "نحن منظمة لديها استقلالية في قرارها وقوة ضغطها.. والعلاقة مع الرئيس تتحكم فيها طبيعة الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية".
 وأكّد الطبوبي في نفس اللقاء، على أهمية أن يعمل رئيس الدولة من خلال الرقابة الإيجابية بهدف الحدّ من أخطاء الحكم الفردي، معتبرا أنّ الرقابة تحتاج إلى ما اسماه بالمحيط المتعاون وهو ما يحتاج بدوره إلى مصالحة وطنية حقيقية، حسب تصريحه.
وشدّد الطبوبي في حواره على ضرورة بعث رسائل إيجابية باعتبار وان المعركة القادمة هي معركة اقتصادية واجتماعية، مؤكدا على ضرورة إصلاح الوضع في الأسابيع القادمة والتضامن حول مشروع وطني لتجنّب العواقب.