طالبت القيادية في حركة النهضة زينب البراهمي، بأن تكون كلّ جلسات الاستماع والاستنطاق لقياديي حركة النهضة علنية وأمام الشعب وتحت الأضواء، وفق تعبيرها.
وأضافت البراهمي، في ندوة صحفية لحزبها اليوم الجمعة 24 جوان 2022، : "إنّنا نستحي اليوم من تتبع فيلسوف وهو أبو يعرب المرزوقي ونستحي من تتبع الصحفي صالح عطية".
واعتبرت البراهمي ان "سلطة الانقلاب لم تكتفي بعزل القضاة الشرفاء بل مرت إلى ترذيل ما تبقى من السلطة القضائية من خلال استقاء المعلومة من مدون أو الفايسبوك".
وفي علاقة بملف حمادي الجبالي، قالت ابراهمي أنّ محاولات ادانته في عديد الملفات فشلت.. فتم اليوم فبركة ملف آخر في حقّه" مؤكدة ان محاضر الجلسات تتضمن أسئلة لا توجه أيّ إدانة له، وفق تعبيرها.

وتابعت البراهمي قائلة: "حسّنوا مستوى مُخبريكم".