قدمت اليوم  الجمعة 24 جوان 2022 وزارة الداخلية آخر مستجدات قضية انستالينغو.

وفي ندوة صحفية بمقر الوزارة، عادت الناطقة باسم الداخلية فضيلة الخليفي على قرار الإحتفاظ بالناطق الأسبق للوزارة محمد علي العروي على ذمة القضية.

وشددت المتحدثة على أنه تم تطبيق القانون في شأنه حيث خضع للأبحاث مثله مثل أي مشتبه به ومن ثم إصدار بطاقة إيداع ضده.

وذكّرت بأن الشرطة العدلية قررت الإحتفاظ بـ9 أشخاص وإدراج 12 آخرين بالتفتيش، وبعد فتح بحث تحقيقي من أجل الإعتداء المقصود منه تبديل هيئة الدولة وحمل السكان على مهاجمة بعضهم البعض بالسلاح ام إصدار بطاقات إيداع ضد 6 أشخاص والإبقاء على 3 في حالة سراح.