انتقد الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل أنور بن قدور تعاطي رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة مع الوضع الإقتصادي في البلاد.

وخلال ندوة صحفية للمنظمة الشغيلة واكبتها شمس أف أم، قال أنور بن قدور، إن الحكومة في وادي ورئاسة الجمهورية في وادي آخر فيما يتعلق بالملف الإقتصادي.

وبخصوص المحادثات مع صندوق النقد الدولي، أكد بن قدور أن الاتحاد ليس ضد التوصل إلى اتفاق لكن الإختاتف يكم في أن المنظمة الشغيلة تطالب بأن تكون شروط التفاوض تونسية-تونسية، مشيرا إلى أنه سيتم الإعلان عن هذه الشروط خلال هذا الأسبوع.

وقال أنور بن قدور إن النقد الدولي يعي الإشكاليات الموجودة في الأغقتصاد التونسي لكنه لا يُقدم طريقة حلها بل يطالب السلطات في البلاد بالقيام بذلك.