أدى وزير السياحة محمد المعز بلحسين، يومي 23 و 24 ماي 2022، زيارة عمل إلى العاصمة التشيكية براغ وذلك في اطار مزيد تدعيم وتطوير الوجهة التونسية بأسواق أوروبا الوسطى.

وقال بلاغ لوزارة السياحة اليوم الأربعاء 25 ماي 2022، إن الوزير التقى بكاتب الدولة للشؤون الخارجية المكلف بالشؤون القنصلية 'مارتان سمولاك'، حيث تم التباحث حول سبل تدعيم العلاقات الثنائية بين البلدين ودفع التدفق السياحي على الوجهة التونسية.

كما التقى محمد المعز بلحسين، المدير التنفيذي للجامعة التشيكية لمتعهدي الرحلات 'مايكل فيبر'، وكانت فرصة للتعريف بتنوع وثراء المنتوج السياحي الذي تزخر به تونس، كما تم التباحث حول برنامج عمل يهدف إلى الحد من الموسمية وذلك باستقطاب الوفود السياحية على مدار السنة.

وجاء في البلاغ، أن الوزير عقد لقاءات مع ابرز متعهدي الرحلات في السوق التشيكية وذلك قصد التعرف على برامجهم على الوجهة التونسية وحثهم على تنمية المبيعات وخاصة التمديد في الموسم السياحي إلى فترة ما بعد الذروة، ودعاهم للتسريع في برمجة فعاليات سياحية كبرى بتونس بالتعاون مع الديوان الوطني التونسي للسياحة وذلك لمزيد للتعريف بثراء ومقومات السياحة التونسية بتشيكيا.

وذكرت الوزارة أن محمد المعز بلحسين، كان له لقاء مع عدد من ممثلي وسائل الإعلام التشيكية حيث تم التطرق إلى جاهزية تونس لاستقبال الوفود السياحية في أحسن الظروف كما تم استعراض أبرز محاور المخطط العملي لاستعادة النشاط السياحي لما بعد كوفيد-19، وتم ابراز تنوع العرض السياحي واثراءه بمسالك و بمزارات سياحية جديدة في عدة جهات بالبلاد التونسية.