تمكن أعوان الفرقة الجهوية للإرشاد التابعة لمنطقة الامن الوطني بسيدي بوزيد من القاء القبض على شاب يبلغ من العمر 32 سنة اصيل إحدى الولايات المجاورة لولاية سيدي بوزيد متحصل على شهادة عليا محكوم ب 42 سنة سجنا.

 وقد تم ايقاف التكفيري وجلبه الى مقر منطقة الامن الوطني بالجهة وبمراجعة النيابة العمومية بتونس العاصمة اذنت بالاحتفاظ به.

علما وانه كان اودع السجن خلال سنة 2014 و 2016 ضمن قضية ارهابية اتهم فيها باتباعه لانصار الشريعة.

ويشار إلى ان شقيق الشاب محكوم ب4 سنوات سجن وحاليا مودع بسجن قبلي على اثر تواصله مع عناصر ارهابية تابعة لتنظيم داعش بسوريا و ليبيا.