شارك وزير الصحة علي المرابط، اليوم الأحد 22 ماي 2022 بجنيف في المسيرة الرياضية " تحدي الرياضة للجميع" التي نظمتها منظمة الصحة العالمية تحت إشراف الدكتور "تيدروس أدهانوم غيبريسوس" المدير العام للمنظمة.
وشارك في هذه التظاهرة عدد هام من وزراء الصحة للدول الأعضاء، وذلك بمناسبة انطلاق الدورة 75 للجمعية العالمية للصحة.
كما شارك وزير الصحة بمداخلة، بمناسبة اللقاء الفرنكفوني رفيع المستوى حول " التردد في إجراء عملية التلقيح، والتحضير للأوبئة في المستقبل ‘’.
وقد أشرف على تنظيم هذا اللقاء كلّ من المنظمة الدولية للفرونكوفونية (OIF )والمنظمة المهنية لشركات الأدوية ( LEEM).
وقدّم علي المرابط بالمناسبة بسطة عن تجربة تونس في مجال التّلاقيح وما تتمتّع به من كفاءات وخبرات في هذا المجال، مما أهّلها لتكون من بين الدول الإفريقية الستة التي تمّ اختيارها للإستفادة من تكنولوجيا التلقيح بالحمض الريبي.
وفي سياق متّصل، أكد الوزير الأهمية التي توليها تونس لإستضافة الدورة 18 للقمة الفرنكفونية التي ستحتضنها جزيرة جربة يومي 19 و20 نوفمبر 2022.
وواكب وزير الصحة، يومي السبت والأحد، أشغال الدّورة 57 لمجلس وزراء الصحّة العرب واجتماع مكتبه التنفيذي، والذين انعقدا تزامنا مع الدورة 75 لجمعية الصحة العالمية.
وألقى الوزير كلمة بالمناسبة، أبرز فيها استعداد تونس لاحتضان أشغال المؤتمر العربي الثالث عشرة لخدمات نقل الدم في الفترة الفاصلة بين 28 و30 سبتمبر 2022.
ودعا إلى إعداد استراتيجية عربية موحدة للنهوض بمهنتي التمريض والقِبالة للسنوات 2022- 2023 تستجيب للمعايير الدولية المعتمدة في هذا المجال.