قدّم اليوم الأربعاء 26 جانفي 2022، العميد بالديوانة التونسية عبد الحكيم العبيدي، تفاصيل مسابقة تحدي الديوانة الذكية.

وفي تصريح لشمس أف أم، أفاد العبيدي أن المسابقة تضم 60 مشاركا ومشاركة تم اختيارهم من جملة 175 مُسجلا على موقع واب الإدارة العامة للديوانة.

ويتوزع المشاركون على 13 فريقا من المؤسسات الناشئة والطلبة والمهنيين.

وتتعلق المسابقة بـمحاور رئيسية وهي تبسيط وتسريع الإجراءات الديوانية، المراقبة الذكية والتصرّف الإداري الحديث وتهدف إلى استعمال التقنيات الرقمية لتطوير وتحديث نظم العمل الديواني.

وكان التسجيل للمسابقة انطلق منذ يوم 9 ديسمبر 2021  في إطار الدورة الأولى من الندوة الفكرية للديوانة التي انتظمت يومي 8 و9 ديسمبر الماضي تحت شعار "الديوانة  الذكية "، والتي تواصلت فعالياتها بمخبر التجديد الديواني بالمقر الجديد للإدارة العامة للديوانة يومي 14 و21 ديسمبر 2021  بتقديم أيام إتصالية ثم  بتنظيم ورشات تكوينية عن بعد تابعها أعضاء الفرق المشاركة وأشرف على تنشيطها مجموعة من الخبراء في مجال تكنولوجيات الاتصال الحديثة ومختصين في المجال الديواني.

  وستعمل الفرق المشاركة في هذا التّحدي على إمتداد 24 ساعة لابتكار حلول رقمية تعتمد على التكنولوجيات الحديثة.

هذا وسيتم تأطير المشاركين في هذه المسابقة ومرافقتهم من قبل مجموعة من الخبراء والمختصين من الوسط الجامعي والمؤسساتي وضباط الديوانة المكلفين بمواكبة تطوير مشاريع الفرق.