أعلنت النقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية، تمسكها بإضراب يوم الثلاثاء 25 جانفي الجاري، وإيقاف جميع الأنشطة الطبية، مع عدم التكفل إلا بالحالات الاستعجالية.

وجاء ذلك في بيان أصدرته النقابة مساء أمس السبت، وقالت فيه إن تمسكها بالإضراب يأتي عقب ''بعد تعطل المفاوضات وعدم التمكن من الخروج باتفاق نهائي في ما يخص كافة مطالب القطاع في الجلسة التي انعقدت يوم 21 جانفي بين سلطة الإشراف والطرف النقابي".

كما دعت النقابة منضوريها إلى الاستعداد للمراحل النضالية القادمة.