منحت وزارة الفلاحة، الثلاثاء، بمناسبة اليوم العالمي للزيتونة، جوائز مسابقة "جائزة الدّيوان الوطني للزيت لأحسن زيت زيتون بكر ممتاز في دورتها الرابعة 2021 "، للفائزين بها في ظل الحاجة لمزيد للترويج لزيت الزيتون دوليا.
وقامت الوزارة بتكريم منتج زيت زيتون صاحب العلامة التجارية " أم الجنة " الذّي تحصّل على الميدالية الذهبيّة في مسابقة الجودة "ماريو سوليناس" التي نظّمها المجلس الدولي للزيتون خلال سنة 2021 بإسبانيا.
وحضر حفل التكريم الى جانب رئيس المجلس الدولي للزيت ممثلون عن منظمات مهنية تعني بقطاع زيت الزيتون على مستوى الانتاج والتعليب والتصدير.
ودعا وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، محمود إلياس حمزة، الى جعل اليوم العالمي للزيتونة فرصة سانحة لتنشيط الدبلوماسية الاقتصادية والى ان تعمل كل سفارات تونس على الاحتفال به وإعطائه المكانة التي يستحقها للتعريف بزيت الزيتون التونسي .
واوصى جميع الأطراف المتدخلة في منظومة زيت الزيتون بالعمل على تحسين العناية بالغراسات واحترام القواعد الفنية في مستوى الجني والتحويل والتخزين والسعي الى الرفع من نسق صادرات زيت الزيتون المعلب والبيولوجي في ظل سعي الوزارة لتذليل الصعوبات.
ونظم الديوان الوطني للزيت ، خلال الفترة الأخيرة الدّورة الرابعة لجائزة الدّيوان الوطني للزيت لأفضل زيت زيتون بكر ممتاز والتّي تندرج في إطار برنامج تحسين جودة زيت الزيتون التّونسي والارتقاء به إلى مرتبة الجودة المتميّزة.
وترشحت للجائزة حوالي 70 عيّنة من زيت الزيتون البكر الممتاز تمّ رفعها من مختلف الجهات وانتهت عملية التذوق الى اختيار أفضل 20 عيّنة من بينها17 عينة بيولوجيّة من الزّيوت طبقا لورقة التّقييم المعمول بها دوليّا والمنصوص عليها بقانون الجائزة.
واجريت على هذه العينات في اطار التقييم، التّحاليل الكيميائيّة الضّروريّة كما تم تذوق جميع الزّيوت المشاركة من طرف طاقم التّذوّق للديوان الوطني للزّيت والمصادق عليه من طرف المجلس الدّولي للزيتون.