قالت وزارة الدّاخليّة مساء اليوم الجمعة 26 نوفمبر 2021، إن النيابة العمومية أذنت بتعهيد الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجريمة المنظّمة الماسّة من سلامة التّراب الوطنيب بحادثة شارع الحبيب بورقيبة التي حاول خلالها شخص تكفيري ملتحي الاعتداء بساطور وسكين على الأمنيين قرب وزارة الداخلية.

وكشفت الوزارة في بلاغ لها تفاصيل الحادثة، وأكدت أن التّحرّيّات الأوليّة أثبتت ما يلي:

-المعني يبلغ  من العمر 31 سنة ودرس بالخارج

-المعني استعمل في تنقّله سيّارة خاصّة ركنها على مستوى باب عليوة

-المعني مصنّف لدى مصالح وزارة الدّاخليّة تكفيري

والأبحاث جارية لكشف باقي ملابسات الواقعة.