وقع اليوم كل من وزير الشؤون الدينية ابراهيم الشائبي و وزير السياحة محمد المعز بالحسين الوثيقة التوجيهية المتعلقة بالاذن لانطلاق رحلات العمرة .
وبين وزير الشؤون الدينية أن هذه الوثيقة تعتبر ضمانا قانونيا للمعتمرين و وكالات الاسفار بإعتبارها تؤسس للالتزام بالعقد الممضى الذي يحمي المعتمرين من الدخلاء او السماسرة في قطاع العمرة.

وقال وزير الشؤون الدينية أن الجانب السعودي يضبط جزئيات وشروط المتوجهين اليها وسيتم الالتزام بهذه الشروط والبروتوكول الصحي الذي ستحدده السلطات السعودية المتعلق بانواع اللقاح المعتمدة واضافة جرعة جديدة للذين تحصلوا على لقاح غير معتمد في السعودية.

وأكد وزير السياحة أن انطلاق موسم العمرة سيساهم في اعادة نشاط وكالات الاسفار التي تضررت بشدة جراء جائحة كورونا والمحافظة على مواطن الشغل بالقطاع السياحي .