أكــد اليوم الجمعة وزير التربية فتحي السلاوتي بأن الوزارة بصدد انجاز خطة واستراتيجية متكاملة للحد من ظاهرة العنف داخل المؤسسات التربوية .

وأكد الوزير خلال زيارته للقيروان على أن ظاهرة العنف والمخدرات وغيرها من الظواهر لا تقتصر على الفضاء التربوي فقط وانما هي ظواهر مجتمعية .

كما شدد فتحي السلاوتي على ضرورة التصدي لظاهرة العنف وغيرها من الظواهر عبر تظافر كل الجهود خاصة داخل الوسط العائلي .

ودعا وزير التربية الأساتذة والمعلمين والقيّمين وكلّ الإطار التربوي للاصغاء للتلاميذ ومشاكلهم بهدف القضاء على ظاهرة العنف في الوسط المدرسي.