إعتبر عضو المكتب السياسي لحزب "الوطد الموحّد" وعضو هيئة الدفاع في قضيّة إغتيال الشهيدين بالعيد والبراهمي محمد جمور محاكمة المتهمين في هذا الملف بمثابة الإمتحان للقضاء بعد 25 جويلية.

وقال جمور في تصريح لموفدة شمس آف آم امام مقر المحكمة الإبتدائية في تونس، إن "السلطة التنفيذية يجب ان تثبت انها حريصة على كشف حقيقة الاغتيالات".

واكد جمور "عزم هيئة الدفاع مواصلة الأبحاث والإستقصاء من أجل كشف الحقائق".