اعتبر رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار، أن الفلاحة هي قارب النجاة للاقتصاد التونسي والسبيل للخروج من مستنقع البطالة.

وأكد الزار في تصريح لشمس أف أم على هامش افتتاح الصالون الدولي للفلاحة والآلات الفلاحية والصيد البحري، أن الفلاحة هي مناعة تونس بالمعنى الإقتصادي والإجتماعي.

وتحدث عن ضرورة تحقيق السيادة الغذائية، وقال 'إذا توفرت الإرادة السياسية لدعم الفلاحة فتأكدوا أن الخروج من الأزمة الإقتصادية والإجتماعية التي تعيشها تونس سيكون قريبا جدا'.

وانتقد عبد المجيد الزار غياب الإرادة السياسية في هذا السياق، ودعا إلى دعم الفلاحين والبحارة ومرافقتهم.

وشدد على أن دعم الفلّاح والإستثمار هو استثمار للدولة وليس صدقة وفق تعبيره.