قال رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021، إنه سيتم وضع إطار قانوني يُمكِن الشباب والأهالي من استغلال الأراضي الدولية.

وخلال استقباله بقصر قرطاج لوزير أملاك الدولة والشؤون العقارية محمد الرقيق، أوضح رئيس الدولة أن هذه الإطار القانوني يمكن أن يكون صنفا جديدا من الشركات الأهلية حتى يتقاسم الأهالي والشباب الملك الذي يعود إليهم ويعود للدولة.

ودعا سعيد المؤسسة القضائية ووزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية، إلى ضرورة القيام بدورهما لاسترجاع الأملاك الدولية المنهوبة والمستولى عليها من طرف من وصغهم باللصوص.

وشدد على أنه سيتم ملاحقة هؤلاء اللصوص وكل من استولى واستحوذ على ملك الشعب التونسي.