أبدى رئيس البرلمان المجمد ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي استعداد الحركة لإجراء إصلاحات على دستور 2014 وقال "نحتاج إلى البرلمان من أجل تطوير الدستور، نحتاج إلى حوار وطني للاتفاق على الجوانب التي تحتاج إلى تطوير".

وتابع الغنوشي اليوم الخميس في مقابلة مع فرانس برس "دستور 2014 صاغته كل القوى الديموقراطية وصوّت عليه بأكثر من تسعين في المئة من ممثلي الشعب التونسي إسلاميين وغير إسلاميين".

وأقرّ الغنوشي بمسؤوليات حزبه في الأزمة السياسية في البلاد قبل اعلان سعيّد وقال "نتحمّل بالتأكيد (المسؤولية)، النهضة لم تكن في الحكم ولكن دعمنا الحكومة رغم مآخذنا عليها قبل 25 جويلية".