قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري "الهايكا"، في جلسته المنعقدة بتاريخ 20 سبتمبر الجاري، تسليط خطية مالية قدرها أربعون ألف دينار على كل من القناتين التلفزيتين الخاصتين "التاسعة" و"الحوار التونسي"، من أجل خروقات تتعلق بعدم احترام القواعد السلوكية للإشهار.

وأفادت "الهايكا" في بلاغين أصدرتهما اليوم، أن الخروقات المتعلقة بقناة "التاسعة" تتمثل خاصة في بث برامج التسوّق عبر الشاشة خارج الفترة الزمنية المحددة، وبث برامج التسوق عبر الشاشة بصفة مسترسلة لأكثر من ثلاث ساعات، وتجاوز المساحة المخصّصة لبث برامج التسوق عبر الشاشة المقدّرة بثمان ساعات يوميا، وذلك بعد رصد برامج تمّ بثّها بتاريخ 16 و21 أوت 2021

أما بخصوص قناة "الحوار التونسي"، فقد أوضحت "الهايكا" أن خروقات تتمثل خاصة في بث برامج التسوّق عبر الشاشة خارج الفترة الزمنية المحددة، وذلك بعد رصد برامج تمّ بثّها بتاريخ 16 و21 أوت 2021.

وأكدت أن القناتين تعتبران في حالة عود، حيث سبق للهيئة أن وجهت لهما قرارا، بتاريخ 30 أفريل 2021، يقضي بتسليط خطية مالية قدرها عشرون ألف دينار تبعا لتسجيل خروقات متعلقة بالإشهار.