دعا اليوم الخميس 05 أوت 2021 المندوب العام لحماية الطفولة مهيار حمادي، جميع المواطنين إلى الإبلاغ والإشعار عن كل الحالات والوضعيات التي يمكن أن تُمثل تهديدا للأطفال.

وجاءت دعوة مهيا حمادي على خلفية حادثة تعنيف أم لرضيعتها ورميا على الأرض ولطمها.

وبخصوص هذه الحادثة أكد حمادي أنه تم الإحتفاظ بالأم، مبينا أن الطفلة لا تشكو مبدئيا إصابات خطيرة.

وكانت وزارة المرأة والأسرة وكبار السن، وضعت على ذمة المواطنين جملة من الأرقام للاتصال عليها عند ملاحظة أي تهديد للأطفال.