أكد رئيس الحكومة السابق الياس الفخفاخ اليوم الجمعة 23 جويلية 2021 أن قضية تضارب المصالح مازالت بين يدي القضاء وتسير بطريقة عادية.

وأوضح الفخفاخ في تدوينة مقتضبة نشرها على صفحته الرسمية على فايسبوك أن كل ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي لا أساس له من الصحة.

يشار الى أن عددا من المواقع تداولت أمس الخميس خبرا حول تبرأة الفحفاخ من التهم الموجه اليه.

فيما يلي نص التدوينة:

"يهمني ان اوضح للرأي العام ان كل ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي لا اساس له من الصحة. الموضوع لا يزال بين يدي القضاء ويسير بطريقة عادية.

اشكر كل من تعاطف معي وان شاء الله سيرجع الحق لاصحابه."