أكدت مديرة المرصد الوطني للامراض الجديدة والمستجدة والناطقة الرسمية باسم وزارة الصحة نصاف بن علية خلال زيارتها اليوم إلى ولاية جندوبة، أن مستوى الانذار في الجهة مازال مرتفعا.

وأوضحت بن علية عقب إشرافها عل جلسة عمل للجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بمقر ولاية جندوبة أن جندوبة مقارنة بالولايات الأخرى يعتبر نسق تسارع الحالات فيها غير مرتفع.

وبينت أنه تم خلال اجتماع اللجنة المطالبة بتوفير فرق متنقلة لتسجيل المواطنين في الحملة الوطنية  للتلقيح خاصة متساكني المناطق الجبلية والمناطق الحدودية إضافة إلى توفير الامكانيات الضرورية للتكفل بالمرضى في ممنازلهم قصد التخفيف من الضغط على المستشفيات.

واشارت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة إلى أن هناك خطة جهوية تم اليوم تدعيمها بعدة نقاط سيتم تقديمها إلى الجهات المركزية للنظر فيها والمصادقة عليها.

وشددت بن علية على أن المشكل لا يمكن في عدد الأسرة الموجودة بل في الإطارات الطبية وشبه  الطبية.