تمكن اليوم الخميس اعوان فرقة الابحاث و التفتيش التابعة للحرس الوطني بسيدي بوزيد من ايقاف مهندس يعمل باحدى المنشات الصناعية بالجهة من مواليد سنة 1992 و حجزت بمنزله الكائن بالشرقية مواد لصنع المتفجرات تنمثل في نوع من الغاز المحضور الاستعمال و الات قيس يقع استعمالها في صناعة المتفجرات حسب ما اكده مصدر مطلع لمراسل شمس أف أم.
وقد أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد بالاحتفاظ به مع توجيه تهمة الاشتباه في الانتماء لتنظيم ارهابي .
وقد اشتبه فيه أعوان الفرقة المذكورة اثر نشره تدويناته على صفحته بالفايسبوك يمجد فيها التنظيمات الارهابية.