أكد رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي خلال جلسة عامة اليوم أنه قد تم التنسيق والإتصال بالجهات الأمنية للتدخل في حادثة تعرض إبن النائب المستقل ياسين العياري لإعتداء بالعنف من قبل كهل في مدرسة إبتدائية.

يشار الى أن النائب ياسين العياري كشف في تدوينة على صفحته الرسمية تعرض إبنه البالغ من العمر 11عاما للعنف من قبل شخص بالغ يناهز عمره40سنة، أين حمل العياري مسؤولية حماية عائلته لرئيس الحكومة هشام المشيشي وزير الداخلية بالنيابة.