كشف النائب المستقل بالبرلمان ياسين العياري اليوم تعرض إبنه البالغ من العمر 11عاما لاعتداء بالعنف من قبل شخص بالغ يناهز 40 عام في المدرسة الإبتدائية .

وحمل العياري في تدوينة على صفحته الرسمية رئيس الحكومة وزير الداخلية، و وزير التربية ووزيرة العدل ووزيرة المرأة مسؤولية حماية عائلته وإيجاد الجاني ومعاقبته.