انطلق يوم أمس 11 سجينا موزعين على مختلف الوحدات السجنية بالجمهورية، في اجتياز اختبارات الدورة الرئيسية لمناظرة البكالوريا.

وفي تدخل هاتفي له في الماتينال، أكد الناطق باسم هيئة السجون سفيان مزغيش، أنه تم توفير كل الظروف وتطويعها لفائدة المساجين المجتازين للبكالوريا.

وتحدث مزغيش عن إقرار إجراءات استثنائية لهؤلاء المساجين على مستوى انجاز الاختبارات وحصص المراجعة بالمكتبات داخل السجون.

وعبر المتحدث عن أمله في أن يُتوج هذا الجهود بنجاح الـ11 مترشحا، مشيرا إلى أن أن السنة الماضية تم تسجيل 3 فقط من مجموع 10.