أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي اليوم السبت، وجود مؤشرات إيجابية لحلحلة الوضع السياسي في البلاد والخروج من المأزق الحالي الذي جعل جميع الفئات الاجتماعية تعيش تحت وطأة الحيرة تجاه ما تواجهه البلاد من تحديات وصعوبات اقتصادية و اجتماعية، حسب ما ورد في بلاغ لاتحاد الشغل.
وأشار الطبوبي، في اختتام ندوة تكوينية للجامعة العامة للنفط و المواد الكيميائية، إلى ما عاشته البلاد من استفحال للأزمة السياسية وغياب أي احترام لهياكل الدولة علاوة على بروز ما اعتبره "حرب التشويهات التي لم تحترم المقامات وخلقت مناخا عاما متوترا".
ودعا الأمين العام، النقابيين إلى ضرورة التنبه للمخاطر التي تواجه البلاد وان يكونوا في صف مصلحة الوطن والاستعداد لكل المحطات القادمة دفاعا عن تونس قبل كل شيء.