بلغ عجز الميزانية 760 مليون دينار مع موفى الثلاثي الأول من سنة 2021، ليتقلص بنسبة 27% مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2020 (1 مليار دينار)، وفق ما أظهرته النتائج الأولية لتنفيذ الميزانية موفى مارس 2021، نشرتها وزارة المالية.

ويرجع تقلص هذا العجز إلى الارتفاع الطفيف للموارد الذاتية للدولة بنسبة 1.7% لتناهز 7.8 مليار دينار، نتيجة تطور العائدات الجبائية بنحو 13% (7.5 مليار دينار).

وتراجعت أعباء الميزانية بنسبة 2.3% (8.5 مليار دينار) خلال نفس الفترة جراء انخفاض نفقات الاستثمار بنسبة 38% (415 مليون دينار) ونفقات التدخل بنحو 12.4% لتمر من 1.7 مليار دينار الى 1.5 مليار دينار.

وارتفعت، في المقابل، نفقات الأجور بنسبة 7ر4 بالمائة (1ر5 مليار دينار) ونفقات التصرف بحوالي 8% (368 مليون دينار)، كما تطورت أعباء التمويل (فوائد القروض) بنسبة 1.2% لتبلغ 1.1 مليار دينار.

وشهدت موارد الخزينة ارتفاعا طفيفا بنسبة 4 بالمائة لتبلغ 2.9 مليار دينار مثلت موارد الاقتراض 97% منها وبلغت قيمة الدين الداخلي 1.9 مليار دينار في حين ناهز الدين الخارجي 890 مليون دينار.