دعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية مستعملي الشبكات المعلوماتية وموقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك إلى مزيد اليقظة والحذر في ظل وجود حملة تصيد بصدد الإنتشار تقوم على تزوير صفحات العديد من العلامات التجارية، وفق ما نشرته الوكالة مساء أمس، الأحد 16 ماي 2020.

وأوضحت الوكالة أنّه يطلب هذا النوع من الصفحات، التي يزورها القراصنة، من المستخدمين تعمير نموذج و إيحائهم بأنه يمكنهم ربح جوائز.

وتتم عمليّة التسجيل هذه من خلال موقع واب مزوّر و يحتوي على ميثاق رسومي لفايسبوك يهدف إلى "اختراق" معلومات الدخول الخاصّة للضحايا.

وشدّدت الوكالة على اتباع جملة من التوصيات منها القيام بتثبيت امتدادات "Web Of Trust (WOT)" و "Netcraft" و "adblockplus" في متصفح الواب للتحقق من موثوقية مواقع الواب، التّي تمّت زيارتها وحظر الإعلانات المشكوك فيها.

كما أوصت الوكالة بالتأكد من صحّة الصفحة من العلامة المعنية عن طريق فحص "شارة التحقق الزرقاء" بجوار العنوان. ودعت، أيضا، إلى التحقق من مصدر المعلومات على موقع العلامة التجارية على سبيل المثال.

وذكرت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية أنها على ذمة جميع مستعملي الشبكات المعلوماتية والأنترنات لتقديم المزيد من المعطيات والتوضيحات.