شدد أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، اليوم الإثنين 17 ماي 2021، على ضرورة أن يكون الموقف التونسي من العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني واضحًا وجريئًا.

وأضاف نور الدين الطبوبي في تصريح لشمس أف أم، أن الموقف التونسي لا يجب أمن يكون غامضا ولا يحتوي أي لٌبس  وهو حق الشعب الفلسطيني والدعوة لوقف المجزرة الحقيقة ضد الأطفال والشيوخ والنساء والأبرياء.

وقال الطبوبي، على هامش حضوره موكب لتحية العلم التونسي والفلسطيني ودرس حول القضية الفلسطينية في المدرسة الإعدادية نزهة السلطان في حمام الشط، بحضور كل من رئس الحكومة هشام المشيشي وسفير فلسطين في تونس، إن تونس الصغيرة بإمكانياتها كبيرة بمواقفها المبدئية خاصة في القضية الفلسطينية.