قال مساء اليوم الأربعاء 12 ماي 2021 رئيس الجمهورية قيس سعيد، إن الأوضاع لم تكن هينة على جميع المستويات وخاصة للفقراء والبؤساء.

وأكد رئيس الدولة ف كلمة توجه بها للتونسيين بمناسبة عيد الفطر المبارك، أم إدارة الاشان العام في مثل هذه الظروف ليست بالأمر الهين واليسير.

واعتبر سعيد أن الإجراءات المعلن عنها خلال شهر رمضان في إشارة إلى الحجر الصحي الشامل ما تابعه من قرارات للحد من تفشي فيروس كورونا، كان جزءً منها مصيبا وحتمته الظروف وجزء آخر دعت تطورات الأوضاع إلى مراجعته.