دعا النائب في البرلمان منجي الرحوي في تدوينة نشرها على صفحته على الفايسبوك "التونسيين والوطنيين والغيورين على تونس ومستقبلها يتحركوا ويقوموا بحملات كبيرة لا تتوقف الا بإجراء إنتخابات سابقة لأوانها على قاعدة قانون انتخابي جديد".

كما دعا في ذات التدوينة "مثقفو تونس وطاقاتها الحية البدء في نشاط منقطع النظير من أجل إيقاف العمل بالدستور والمرور إلى دستور جديد... المجلس عبء على التوانسة".

وأكد الرحوي أن "البلاغ الذي صدر باسم مجلس النواب في موضوع راشد الخياري يثبت مرة أخرى دور الغنوشي في استعمال المجلس كمنصة خاصة لخوض معاركه وتدخلات رئيس لجنة النظام الداخلي والحصانة تبين مدى تورط النهضة والكرامة في إشاعة الفساد السياسي...موضوع راشد الخياري يتطلب إعلام المجلس فقط...فقط لا غير ...والحصانة في حالة التلبس لا معنى لها".

ووردت التدوينة كالتالي: