اعتبرت اليوم نائبة رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اميرة محمد أن تراجع ترتيب تونس في حرية الاعلام من المرتبة 72 للمرتبة 73 يعتبر مؤشر خطير جدا ودليل على ان حرية الاعلام في تونس مهددة.
وانتقدت محاولة الحكومة السيطرة على وسائل الاعلام العمومية والمصادرة عبر تسميات سياسية، على غرار ما حصل في اذاعة شمس أف أم وكالة تونس افريقيا للأنباء .
وأشار أميرة محمد خلال الندوة الصحفية الي تم تنظيمها اليوم لتقديم تقرير منظمة مراسلون بلا حدود بخصوص حرية الصحافة في دول المغرب العرب بأن عديد وسائل الاعلام أغلقت .