قال وزير النقل معز شقشوق، اليوم الإثنين، خلال جلسة الإستماع له بالبرلمان، إن من بين "اولوياتهم إستئناف الرحلات الجوية مع ليبيا في أفريل القادم ".

وأفاد ان " الوقود وسعر الصرف أثروا أيضا على الوضعية المالية للتونيسار، بالإضافة إلى تعليق النشاط مع ليبيا خاصة ان السوق الليبية تمثل حوالي 20% واحيانا وصلت توفر 30% من مداخيلنا، وفق تعبيره.

وأكد الوزير ان "حجم خسائر التونيسار وصلت إلى حدود 300 مليون دينار في 2020، وهذا مرتبط بجائحة كوفيد".

ولفت شقوق النظر إلى انه وفي إطار"الخطة الإستراتيجية المقبلة، لا بد من فك الارتباط بين التونيسار والسياحة خاصة ان التجربة أثبتت تضرر التونيسار من الضربات الإرهابية".