اضطر صباح اليوم الإثنين 8 مارس 2021، طاقم طائرة أقلعت من مطار الحبيب بورقيبة المنستير الدولي باتجاه مطار ليون بفرنسا إلى الهبوط الاضطراري والعودة إلى مطار تونس قرطاج بعد حصول عطب فني في الطائرة التي كانت تقل 109 مسافرا.

وأكد مصدر من شركة الخطوط التونسية لمراسلة شمس أف أم أن الطائرة تعرضت للضغط الجوي، مما يعبر عنه بالهبوط الفجئي للضغط، بعد أن قطعت حوالي نصف المسافة في الجو، وأن قائد الطائرة اضطر للعودة والهبوط بمطار قرطاج، مشيرا إلى أن حالة من الرعب انتابت المسافرين وأن جميعهم في صحة جيدة دون تسجيل أضرار بشرية.

وذكر المصدر ذاته أن طائرة أخرى ستقل المسافرين إلى وجهتهم ليون من مطار تونس قرطاج.