على اثر قرار النقابتين الأساسيتين للتعليم الأساسي والثانوي بسبيطلة بإيقاف الدروس في جميع المؤسسات التربوية بمعتمدية سبيطلة بسبب تسجيل الاصابات بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا "طفرة لندن" وعدم توفر مستلزمات تطبيق البروتوكول الصحي، دعت ولاية القصرين كافة التلاميذ والاطار التربوي للالتحاق بمقاعد الدراسة اليوم الاثنين مع الالتزام بالبروتوكولات الصحية.

وأكدت الولاية في بلاغها بأن اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث في حالة انعقاد دائم و أن قرار غلق المؤسسات التربوية وايقاف الدروس تتخذه وزارة التربية بإقتراح من اللجان الجهوية بعد التشاور مع اللجنة العلمية لوزارة الصحة.

من جانبه أكد المندوب الجهوي للتربية منصف القاسمي لمراسل شمس اف ام بأن الدروس تعطلت في بعض المؤسسات بسبب غياب التلاميذ وفي مؤسسات أخرى بسبب غياب الأساتذة فيما عادت بعض المعاهد و المدارس لسير عملها الطبيعي.