تحتفل  النساء التونسيات على غرار غيرهن من نساء العالم بيومهن العالمي اليوم الإثنين 08 مارس 2021.

وقد تمكنت المرأة التونسية على مر السنين من تحقيق مكانة مرموقة ومتميزة في المجتمع التونسي وحتى على الصعيد العالمي، حيث أصبحت رائدة على جميع الأصعدة وفي كافة المجالات.

واليوم العالمي للمرأة هو احتفال عالمي يحدث في اليوم الثامن من شهر مارس  من كل عام، ويقام للدلالة على الاحترام العام، وتقدير وحب المرأة لإنجازاتها الاقتصادية، والسياسية والاجتماعية.

والاحتفال بهذه المناسبة جاء على إثر عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي والذي عقد في باريس عام 1945.

ومن المعروف أن اتحاد النساء الديمقراطي العالمي يتكون من المنظمات الرديفة للأحزاب الشيوعية، وكان أول احتفال عالمي بيوم المرأة العالمي رغم أن بعض الباحثين يرجح أن اليوم العالمي للمرأة كان على إثر بعض الإضرابات النسائية التي حدثت في الولايات المتحدة.

وفي بعض الأماكن يتم التغاضي عن السِمة السياسية التي تصحب يوم المرأة فيكون الاحتفال أشبه بخليط بيوم الأم، ويوم الحب. ولكن في أماكن أخرى غالباً ما يصحب الاحتفال سِمة سياسية قوية وشعارات إنسانية معينة من قبل الأمم المتحدة، للتوعية الاجتماعية بمناضلة المرأة عالمياً.

وبعض الأشخاص يحتفلون بهذا اليوم بلباس أشرطة وردية.