أكدت اليوم الأحد 07 مارس 2021 رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، أنه لا توجد إرادة سياسية لحل المشاكل التي تعيشها البلاد، منتقدة عدم تنفيذ المخطط التنموي .2016-2021 والمرور مباشرة للمخطط 2021-2025 دون أي تقييم

وشددت موسي في تصريح لمراسل شمس أف أم في باجة على هامش تجمع لأنصار الحزب، على أن الحكومة تقوم بتنظيم اجتماعات جوفاء مطالبة بضرورة تنفيذ المخططات.

وتحدثت موسي عن ضرورة اعتماد أراء الخبراء ووضع الإستراتيجيات والتركيز على المشاريع الكبرى وكذلك المشاريع التنموية خاصة في الشمال الغربي والإهتمام بالسياحة  البيئية والسياحة الجبلية.