بالتزامن مع الوقفة الاحتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين بشارع الحبيب بورقيبة، نظم عدد من أصحاب المقاهي والعاملين فيها وقفة احتجاجية ضد كثرة الاحتجاجات التي عطلت عملهم بحسب تعبيرهم، حسب ما صرح به صبري بن عزوز نائب رئيس الغرفة الوطنية لأصحاب المقاهي في منظمة الأعراف.
وانتقد بن عزوز كثرة الحواجز الأمنية في شارع بورقيبة الشئ الذي عطل الحركة التجارية في نصف شارع بورقيبة.
وبخصوص قرار اللجنة العلمية التمديد في عمل المقاهي والمطاعم الى حدود الساعة الثامنة مساء، قال انها خطوة إيجابية ولكن غير كافية لأن عمل المقاهي والمطاعم الليلية لا يزال متوقف الشئ الذي يهدد العديد من مواطن الشغل