سجلت ولاية تونس خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية 57 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد ليصل العدد الجملي للإصابات منذ فتح الحدود 27 جوان المنقضي إلى 17993 إصابة وذلك وفق ما أفاد به المدير الجهوي للصحة طارق ناصر.

وأكد طارق بن ناصر الجمعة ان عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد شهد استقرارا وذلك منذ اسبوعين ليقدر بين 45 و60 اصابة يوميا تقريبا بعد ان شهد ارتفاعا ليصا المعدل اليومي للاصابات بلغ 170 مصابا خلال الفترة بين اواخر شهر جانفي واوائل االشهر فيفري المنقضي اي بنسبة تراجع تجاوزت 70 بالمائة وفق تقديره.

وأفاد المدير الجهوي للصحة بان ولاية تونس سجلت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية حالتي وفاة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الجملي للوفايات منذ فتح الحدود 27 جوان المنقضي إلى 983 حالة وفاة مقابل شفاء 16312 شخصا اي بنسبة شفاء قدرت باكثر من 90 بالمائة.

واشار طارق بن ناصر الى وجود 213 حالة مؤكدة بفيروس كورونا مقيمة بالمستشفيات والمصحات الخاصة منها 156 حالة مقيمة في المستشفيات العمومية و57 في المصحات الخاصة .

وذكر المدير الجهوي للصحة بأهمية وعي المواطن ومواصلة التزامه بالبروتوكول الصحي المتعلق بارتداد الكمامات واحترام مبدأ التباعد الجسدي والغسل المتكرر لليدين للحد من انتشار الفيروس بالإضافة إلى تجنب الازدحام ومختلف التجمعات .

وات