افاد سفير ايطاليا بتونس، لورينز فانارا، الخميس، ان بلاده ستوجه دعوة لتونس لحضور اجتماعات وزراء الشؤون الخارجية لمجموعة العشرين، المزمع عقدها في جوان 2021 بما يوفر فرصة لتدارس السبل والآليات الكفيلة بتكثيف التعاون في مختلف المجالات الإقتصادية والاجتماعية.

وعبر السفير الايطالي بتونس، خلال لقاء جمعه بوزير الاقتصاد والمالية ودعم الإستثمار، علي الكعلي، بتونس العاصمة، عن استعداد الحكومة الإيطالية لمواصلة دعم تونس على جميع الأصعدة، سواء على الصعيد الثنائي أو متعدد الأطراف، وفق ما نقله بلاغ للوزارة.

وتطرق الجانبان، ايضا، إلى سير التعاون الإقتصادي والمالي القائم بين البلدين وفرص تعزيز الاستثمار الإيطالي في تونس في عديد القطاعات لاسيما في الطاقة والطاقات المتجددة.

كما أكد الجانبان، في ذات الصدد، أهمية التنسيق في إعداد برنامج التعاون المالي للفترة القادمة (2021-2024) والتركيز على المشاريع الجاهزة للتنفيذ في المجالات ذات الأولوية على غرار الرقمنة ودعم الاقتصاد الأخضر والتعليم العالي ومساندة القطاع الخاص وغيرها.

وأعرب الكعلي، من جهته، عن استعداد الوزارة وهياكلها المعنية لتقديم الدعم والإحاطة الضرورية للمؤسسات الإيطالية المتواجدة في تونس وكذلك المؤسسات الراغبة في الاستثمار بها.
وتراس ايطاليا، حاليا، مجموعة العشرين، التي ستعقد مؤتمرها يومي 30 و31 اكتوبر 2021 في العاصمة الايطالية