أكدت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة والناطقة باسم وزارة الصحة نصاف بن علية، مساء اليو الثلاثاء، أن الحالة المكتشفة الحاملة للطفرة البريطانية من فيروس كورونا كانت قد رُصدت منذ يوم 22 فيفري الفارط.

وقالت بن علية، في تصريح للقناة الوطنية الأولى أن حامل هذه السلالة  لم يسافر إلى خارج البلاد التونسية ما يعني انه تلقى العدوى في تونس.

وأفادت ان المصالح الصحية إنطلقت في عملية التقصي الميداني دون أن تكتشف إلى الآن أية إصابة في محيط الحالة المكتشفة، وفق تعبيرها.