أدان حزب المسار الديمقراطي الإجتماعي، الاعتداءات التي طالت الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام والتحرش الذي تعرضت له عدد من الصحفيات أثناء تغطية مسيرة حركة النهضة يوم السبت 27 فيفري 2021، من طرف أعضاء لجنة التنظيم.

وفي بيان له، عبر الحزب عن تضامنه المطلق مع ضحايا الاعتداءات ومع النقابة الوطنية للصحفيين التونسي، داعيا إلى تتبع المعتدين ومحاسبتهم.

وكانت نقابة الصحفيين أكدت أنها تدرس عديد القرارات بينها المقاطعة.

يُشار إلى أن حركة النهضة قدمت اعتذاراتها عما حصل في مسيرة السبت.