أعلنت الغرفة النقابية الوطنية للخدمات المينائية المنضوية تحت اتحاد الصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، الاثنين، عن الدخول في إضراب بجميع موانئ الجمهورية للناشطين في مجال شد وفك رباط السفنوحراستها، وفك وربط المجرورات والحاويات على متن السفن أيام 15 و 16و 17 مارس 2021.

ويأتي هذا الإضراب، وفق بيان صادر عن الغرفة النقابية الوطنية للخدمات المينائية، على خلفية تجاهل سلطة الاشراف لمطالب أصحاب هذه المهن ومماطلتها لحل مشاغلهم ، واحتجاجا منهم على عدم ايلاء وزارة النقل والوجستيك الاهتمام اللازم لطلباتهم التي وصفوها بالمشروعة.

ودعت الغرفة جميع المتدخلين بالموانئ إلى أخذ هذا التحرك الاحتجاجي بعين الاعتبار، لافتة أنها اضطرت للدخول في هذا الإضراب وتعطيل الحركة المينائية نتيجة لعدم إيفاء وزارة النقل والوجستيك بتعهداتها.

وذكرت في هذا السياق ، أنها قد أعلنت سابقا عن دخول منظوريها في إضرابات للسبب ذاته في عديد المناسبات وتم العدول عن ذلك مراعاة للوضعية الاقتصادية والاجتماعية والوبائية التي تمر بها البلاد، « دون مراعاة مصلحة منظوريها، وعلى حساب ديمومة مؤسساتها وموارد التشغيل التي توفرها والتي أصبحت مهددة بعدم خلاص أجورها وبالبطالة » حسب نص البيان.