أصدرت رئاسة الجمهورية منذ قليل بلاغا، أكدت فيه أنها تلقت 500 تلقيح مضاد لفيروس كورونا، بمبادرة من دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضحت الرئاسة أنه بأمر من رئيس الجمهورية قيس سعيد، تم تسليم هذه الجرعات إلى الإدارة العامة للصحة العسكرية.

وأكد البلاغ أنه أنه لم يقع تطعيم أيّ كان لا من رئاسة الجمهورية ولا من غيرها من الإدارات بهذا التلقيح، وذلك في انتظار مزيد التثبت من نجاعته، وترتيب أولويات الاستفادة منه.

يُشار إلى أن المكلفة بالإتصال في الرئاسة ريم قاسم، كانت أكدت في تصريح لشمس أف أم تلقي رئاسة الجمهورية لـ1000 جرعة من لقاح كورونا.