أكــد اليوم السبت رئيس الحكومة هشام المشيشي أنه رغم الازمة السياسية الراهنة فأن الحكومة تعمل .
وعبر المشيشي خلال اشرافه بباجة على تدشين المركز التكنلوجي الأليف على أمله في أن يتم تجاوز الأزمة وأن لا تتواصل . 

وقال المشيشي في تصريح لشمس أف أم نحن هنا لتحقيق استحقاقات التونسيين .

يشار إلى أن تونس تعيش منذ فترة على وقع أزمة سياسية بين الرؤساء الثلاثة، احتدت بعد التحوير الوزاري الذي أدخله هشام المشيشي على حكومته وشمل 11 وزيرا تحصلوا على ثقة البرلمان في جلسة عامة يوم 26 جانفي الفارط، الا ان رئيس الجمهورية لم يقبل هذا التحوير بسبب ما شابه من خروقات ونظرا لقضايا الفساد وتضارب المصالح التي تعلقت بعدد من الوزراء الجدد، مما حال دون تمكنهم من أداء اليمين.

كما أعفى المشيشي يوم 15 فيفري الجاري، خمسة وزراء مشمولين بالتحوير الوزاري الأخير من مهامهم، وكلف عددا من أعضاء الحكومة المباشرين بمهام الوزراء المعفين بالنيابة.