أكــد اليوم الجمعة وزير التربية فتحي السلاوتي خلال ندوة صحفية بالحمامات إنه و رغم التحسن الذي تم تسجيله على مستوى الوضع الوبائي في تونس وعلى مستوى المؤسسات التربوية فإن الوزارة ستواصل في اتباع نفس التوجهات السابقة على مستوى التدريس

وأكد الوزير أنه سيتم المواصلة في التدريس بنظام الأفواج في إنتظار ما ستصدره اللجنة العلمية من قرارات بشأن تحسن الوضع موضحا أن مراجعة هذا النظام لن يكون إلا بالتشاور مع النقابات حسب تصريحه لمراسلنا في الحمامات منتصر ساسي