أعلنت بلدية رادس وفق بلاغ أصدرته عشية اليوم أنه على اثر صب نفايات بطاريات منتهية الصلوحية بشاطئ رادس، فقد تم اتخاذ  جملة من الاجراءات بعد التنسيق مع الوكالة الوطنية لحماية المحيط اهمها: 

 المعاينة الاولية من قبل الشرطة البيئية واعداد تقرير في الغرض

أحاطة النفايات بجسر ترابي أولى.
تقديم تقرير للوكالة الوطنية لحماية المحيط والتي قامت بدورها ببداية التحقيق الأمني من طرف مراقبين خبراء في المجال.

اتفقت البلدية مبدئيا مع الوكالة في استصدار استشارة خاصة لتكليف شركة مختصة في رفع مثل تلك النفايات
كما بدأ فريق البحث الاستقصائي برصد المخالفين والذي بينت المعطيات الأولية ان النفايات تعود لشركة مختصة في توريد البطاريات.
وأكدت البلدية ان الموضوع مازال محل متابعة ومراقبة من السلط المختصة لاتخاذ جميع الاجراءات اللازمة في الغرض.
كما أعلمت المتساكنين أنه وسيتم رفع الفضلات المذكورة وحفظها مؤقتا في حاوية من قبل البلدية الى حين اتلافها من قبل الهيكل المعني.